رياضة
أخر الأخبار

دولة العسكر تتعثر و تكبو مرة أخرى ..فحذاري من غضب المغرب…

إستغل النظام العسكري الجزائري بشكل بئيس، تنظيم منافسة قارية على أرضه، بتسخير حفيد نيلسون مانديلا لمهاجمة المغرب سياسيا وعلناً بحضور الجماهير و رئيسي الفيفا و الكاف.

و هاجم زوليفوليل مانديلا حفيد نيلسون روليهلاهلا مانديلا أول رئيس من ذوي البشرة السمراء لجنوب أفريقيا من 1994-1999، في كلمة في إفتتاح نهائيات كأس أفريقيا للمحليين، بحضور الجماهير الجزائرية و رئيس الفيفا والكاف، المغرب ووحدته الترابية، بإيعاز واضح من النظام العسكري الجزائري.
و بالعودة إلى هذا الموضوع لا بد من الإشارة إلى نقاط مهمة تبين الخطأ الفادح الذي سقطت فيه الجزائر من خلال الجز بحفيد مانديلا في هذا الفيلم الخبيث:
* كل القوانين المنظمة للألعاب الرياضية تحظر إقحام الخلافات السياسية و العرقية و الدينية و النقابية فيها…
* لم تسجل في تاريخ الألعاب الرياضية القارية أو العالمية أن أقحم عنصر ليست له علاقة بالميدان الرياضي
* كل الشخصيات التي استضيفت لتعطي كلمة بالمناسبة في ألعاب قاربة أو عالمية يكون لها علاقة متينة بالمجال الرياضي ..
* كل الشخصيات التي استضيفت في ألعاب قارية أو عالمية لا تتضمن كلمتها غير النداء إلى الوحدة العالمية و السلم و التأكيد على أن الرياضة مجال حقيقي لمسح الخلافات و تقريب الشعوب
* لم يسجل عبر تاريخ الألعاب الرياضية بكل أنواعها أن ارتكب نفس الخطأ و نفس منطق استغلال التظاهرة لضرب بلد جار ( عودوا إلى ألمانيا الغربية و الشرقية و روسيا و أمريكا و …)…
* و أخيرا …ما علاقة حفيد مانديلا بألعاب رياضية؟ و ما علاقة مانديلا بنفسه بألعاب قارية؟ و من يكون مانديلا أصلا و بالأحرى حفيده؟ ثم ألا يعلم العسكر أن مانديلا في الستينات جاء إلى المغرب و طلب المساعدة المالية و الحربية و لبي طلبه؟؟
يبدو أن المغرب بدأ ينفذ صبره أمام التصرفات الصبيانية و الخبيثة لدولة العسكر…

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى